الإهداءات

العودة   منتديات حزن > .•:*¨`*:•. ][ الأقـســام الأجـتـمـاعـيـة ][.•:*¨`*:•. > قسم الأسرة والمجتمع

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 30-10-2007, 05:07 AM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
حزن فظيع

الصورة الرمزية وجد

إحصائية العضو







وجد غير متصل







كثرت الأسئله حول أكلات الأطفال فى عمر معين


أو فقدان شهية الأطفال << وهذا ينتج عن جهل الأم بالأكلات المخصصه لأطفالها

وايضا الفتره الزمنيه المخصصه لهذه الأكلات


وهذه الجداول صممت من قبل موقع طبى وأضفت عليها ايضا بعض الوصفات


لأكلات تفتح شهية الأطفال وفى نفس الوقت صحيه ومناسبه لأعمارهم
هذا الجدول كما هو موضح مخصص للاطفال من 6-7 شهور بعدها الاكلات المخصصه لهذا السن





















من مواضيع في المنتدى

  رد مع اقتباس
قديم 30-10-2007, 05:26 AM رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
حزن فظيع

الصورة الرمزية وجد

إحصائية العضو







وجد غير متصل







كيف يتم التغيير في نظام الطفل الغذائي؟؟؟؟

القاعدة الأساسية لكل تغيير تكمن في إحداثه بشكل تدريجي سواء أكان الأمر يتعلق بزيادة كمية الغذاء المقدم للطفل

أو تغيير كثافة الشوربة أوادخال مادة غذائية جديدة ضمن وجبات طعامه ، وذلك بهدف تعويد معدة الطفل وذوقه على طعم المادة الجديدةوخير مثال على ذلك هو طحين الحبوب الذي يدخل ضمن وجبة الطفل بكميات متزايدة ،
حيث يقدم له أول الأمر بشكل محلول ضعيف جدا ،ثم شوربة خفيفة تزداد سمكا بزيادة عمر الطفل ،
وعندما يكون بمقدوره هضمها جيدا ، يتم اعطاء الطفل الشوربة مرتين في اليوم.

هناك عدة قواعد للتغيير

- القاعدة الأولى:

تتعلق بالتدرج في إطعام الطفل الغذاء ، تنطبق أيضا على الأطعمة كافة : مثل البيض بشكل خاص وذلك لإصابة بعض الأطفال بحساسية خاصة تجاه بياض البيض ، كما تنطبق أيضا على السمك والموز ....

حيث ينبغي عليك اعطاء الطفل أول الأمر نصف ملعقة صغيرة ثم ملعقة صغيرة ونصف حت تصل الكمية لملعقة طعام .

وكذلك الحال خلال رغبتك في تعويد الطفل على المضغ ، إذ ينبغي عليك إعطاءه قطعاً صغيرة جدا أول الأمر ثم قطعاً اكبر واكبر حتى يصل حجمالقطعة الى الحجم الاعتيادي

إذن أبدئي بتقديم الطعام الجديد للطفل بشكل تدريجي، أبدئي بنوع واحد من الغذاء وهذا سيسهل عليك التعرف على نوعية الغذاء المسبب للحساسية في حالة حدوثها عند الطفل.

- القاعدة الثانية

عدم إحداث أكثر من تغيير واحد في طعامه في الوجبة الواحدة ، مثلا تجنبي اعطاء الطفل اللحم والفاصوليا الخضراء في وقت واحد للمرة الأولى وفي اليوم نفسه لأنك ، إذا ما شعر بعسر في الهضم ، فلن تقدري معرفة ما إذا كانت الفاصوليا الخضراء هي السبب أم اللحم

- القاعدة الثالثة:

لا تطعمي الطفل حلوا الجديدة بملعقة جديدة لتفادي رفضه الطعام بسبب الملعقة التي لم يعتد عليها من قبل

- القاعدة الرابعة :

اختاري الظروف المناسبة ، أي تفادي إحداث ابتكار في اليوم الذي تلاحظين علامات التعب والإرهاق بادية على الطفل، أو في اليوم الذي ينمو فيه احد أسنانه

- القاعدة الخامسة:

قدمي له الطعام الجديد في الوجبة التي يكون فيها على اشد حالاته من الجوع








من مواضيع في المنتدى

 :: توقيع العضو::




{ الـــقـــوانــين و الـــتـــعــــلــــيـــمـــات }

{ الــهــيــكــل الــتـنــظـــيـــمـــي }
  رد مع اقتباس
قديم 30-10-2007, 07:01 AM رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
حزن فظيع

الصورة الرمزية وجد

إحصائية العضو







وجد غير متصل







"طعام الأطفال المحضر منزليا "

ترغب الكثير من العائلات بتحضير أطعمة أطفالهم منزليا وذلك إما لتوفير المال أو لتجنب المواد الحافظة الموجودة في بعض أطعمة الأطفال الجاهزة.

ويجب اخذ النقاط التالية بعين الاعتبار عند اعطاء الأطفال طعاما محضر منزليا:

لا تضيفي المنهكات الى طعام الأطفال، طعام الأطفال يجب إن لا يضاف إليه سكر أو ملح أو زيوت أو منهكات.

إن الصوديوم (الموجود في ملح الطعام) موجود بشكل طبيعي في الأطعمة ولا داعي لاستخدام الملح في تحضير أغذية الأطفال

كما يجب الابتعاد عن الأغذية المضاف إليها الملح والتي ستدخل في تحضير أغذية الأطفال.

هناك احتمالات تقول بأن تغذية الأطفال بأغذية مالحة جدا قد يكون عاملا في المعاناة من مشاكل ارتفاع ضغط الدم عند الكبر.

*لا تستخدمي بعض الأطعمة مثل البيتزا وفطائر اللحمة في تغذية الأطفال لأنها غنية بالدهن والسكر والملح.
*لا تستخدمي الأغذية المقلية
*لا تستخدمي المخللات
*لا تستخدمي بعض الأطعمة المصنعة مثل اللانشون والمر تديلا
*لا تستخدمي العسل في تغذية الأطفال اللذين تقل أعمارهم عن عام، وذلك لوجود أحياء دقيقة في العسل تستطيع أن تسبب الإمراض للأطفال اللذين تقل أعمارهم عن عام واحد.

اختيارات الطعام المتاحة:

الحبوب

اطبخي الحبوب وفقا للتعليمات المذكورة على العبوة.
خففي الوجبة بواسطة الحليب.
الحبوب المخصصة للأطفال تكون جاهزة للأكل بينما تحتاج الحبوب الخشنة الى الخفق أو الهرس في الخلاط للتخلص من الخشونة.

الفواكه

اختاري الفواكه الطازجة أو المجمدة أو المعلبة. إذا اخترت الفواكه المعلبة أو المجمدة فاختاري الفواكه غير المحلاة

الموز الناضج:





للموز الناضج قشور بنية منقطة، وهو سهل جدا للهرس كطعام للأطفال

الفواكه المطبوخة:

مثل المشمش والأجاص والدراق والخوخ فهي فواكه سهلة الطبخ. الخوخ يعتبر جيد بشكل خاص للأطفال المصابين بالإمساك.

لا تطعمي الطفل إي نوع من الفواكه التي تحتوي على انويه صغيرة. اغسلي الفواكه الطازجة وتأكدي من إزالة الأموية والقشور حتى لا تؤدي الى خنق الطفل.
اطبخي الفواكه بكمية قليلة من الماء حتى تصبح طرية واهرسيها وصفي الخليط حتى تتخلصي من جميع الكتل ويصبح الخليط متجانسا.

الفواكه المعلبة:

مثل المشمش والتفاح والأجاص والدراق والخوخ والبرقوق يمكن تحضيرها كطعام للأطفال.
اشتري الفواكه المعلبة بالماء، وإذا استخدمت الفواكه المعلبة والمحلاة تخلصي من العصير المحلى حتى لا تكون الفواكه محلاة أكثر من اللازم بالنسبة للطفل.

العصير الطازج أو المعلب أفضل من مشروبات الفواكه المعلبة أو مشروبات بودرة الفواكه. مشروبات بودرة الفواكه تكون عادة ذات نكهة صناعية ومادة محلية. إما مشروبات الفواكه فهي تحتوي على 10 % فقط من العصير الطبيعي.

اخفقي البرتقال أو الجريب فروت للتخلص من الألياف واللزوجة ولا تقومي بالتحلية.
لحام الرصاص المستخدم على أوعية العصير غير المصممة خصيصا لطعام الأطفال قد تحتوي على كمية رصاص أعلى من الحد الآمن للأطفال،
لذلك اشتري عبوات العصير الزجاجية أو العبوات المصممة خصيصا للأطفال









من مواضيع في المنتدى

  رد مع اقتباس
قديم 30-10-2007, 07:17 AM رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
حزن فظيع

الصورة الرمزية وجد

إحصائية العضو







وجد غير متصل



الخضار



الخضار مثل الجزر، القرع، السبانخ، الفاصوليا، البازلاء، الهيليون، البندورة، البطاطا الحلوة أو البيضاء والشمندر

يمكن استخدامها طازجة أو مجمدة أو معلبة. القرنبيط والملفوف و اللفت يجب طهيها في وعاء مفتوح للتخلص من الطعم القوي.

الخضار المعلبة مثل البازلاء تحتوي على كمية معقولة من الملح. بالنسبة للخضار الطازجة أغليها مع قليل من الماء حتى تصبح طرية.

صفار البيض




في العادة لا يتم اعطاء بياض البيض للأطفال دون السنة الأولى لأنه قد يسبب مشاكل للأطفال لكن صفار البيض والذي هو مصدر جيد للحديد وعناصر غذائية أخر يمكن تناوله.

البيض المسلوق:

ضعي البيض الطازج في ماء يغلي وأطفئي مصدر الحرارة واتركي البيض داخل الماء الساخن لمدة 20 دقيقة، ثم خذي الصفارواهرسيه بالشوكة.

سلامة وحفظ الطعام





تأكدي إن الخلاط أو المطحنة أو أي أداة أخرى مستخدمة نظيفة ومغسولة جيدا، الفرشاة السلكية هي وسيلة جيدة لحك وتنظيف بقايا الطعام حول شفرات الخلاط.

إن أجزاء الطعام القديمة يمكن إن تحمل البكتيريا الضارة والتي تلوث طعام الأطفال وتسبب الأمراض.

عندما يكون الطعام مطحونا فان البكتيريا تزداد بسبب ازدياد السطح المعرض، لذا أحفظي الطعام في الثلاجة أو الفريزر.

اللحوم والبيض المخفوق من اجل الأطفال يمكن حفظها في الثلاجة لمدة يوم واحد فقط لأنها تفسد بسهولة.

لا تجعلي هذه الأطعمة تبقى في درجة حرارة الغرفة لأي فترة من الزمن.

الفاكهة والخضروات المخفوقة يمكن أن تخزن في الثلاجة لمدة تتراوح من يومين الى ثلاثة أيام.

يمكن وضع أغذية الأطفال في أواني مناسبة في الفريزر، وتخزن بهذه الطريقة لمدة ثلاث أشهر.

يمكن استخدام القطرميزات الصغيرة لهذا الغرض، ولكن تأكدي من ترك نصف أنش على الأقل من المساحة للهواء لان الطعام يتمدد حينما يتجمد.
استخدمي الكمية المطلوب فقط وسخنيها ولا تعيدي تجميدها مرة أخرى،

وذلك لأن وجود اللعاب من فم الطفل على الملعقة سيؤثر على الطعام الموجود في الطبق وقد تؤثر الأنزيمات الطبيعية الموجودة في اللعاب على الطعام مما يؤدي الى تغيير طعمه وتركيبه. لذا تخلصي من أي طعام تبقى بعد الطفل.

لا تعطي الطفل غذاء يحتوي على الفستق، الزبيب و البوشار لأنه يمكن لهذه الأطعمة أن تؤدي الى اختناق الطفل من سن سنة واحدة الى سنتين.

أطعمة التسنين

يبدأ الطفل بمضغ شيء ما للمساعدة في التسنين، ويبدو إن قطع الوفير الصلبة التي لا تتجزأ هي الأفضل من أجل التسنين،

كما يعتبر الخبز المحمص أو قطع البسكويت الصلبة جيدة أيضا للتسنين. ينبغي عدم استخدام الحلويات مثل السكاكر للتسنين، فهي تضيف سعرات إضافية ويمكن أن تسبب

تسوس الأسنان.

يجب أن لا تستخدم السكاكر والحلوى كوسيلة لإسكات الطفل حينما يكون غير هادئ "مزعج".

تقديم الطعام الجديد

اعملي على خلط الطعام الجديد مع الحليب حتى يصبح الطعام الجديد أسهل للتناول، ويمكن إضافة بعض سوائل الطبخ غير المبهر أو عصير الفواكه أو اللبن الخالي من التوابل.

ابدئي بحوالي ملعقة شاي صغيرة من الطعام الجديد وقدميه مع شيء يحبه الطفل عادة تبدأ الأسنان بالظهور بين الشهر السابع والتاسع، وفي هذه المرحلة يمكن اعطاء الطفل الأطعمة اللينة و القابلة للمضغ.

مخططات النمو عند الأطفال Growth charts .

ويُعتبر الغذاء من أهم العوامل البيئية التي يمكن أن تؤثر على النمو في حال كونها غير مناسبة لاحتياجات الجسم مما يؤدي إلى ما يسمى بسوء التغذية،

كما تُعتبر البيئة مصدرا للانتانات التي تسبب الكثير منها تباطؤ النمو ولا سيما الشديدة منها كالحصبة والسعال ألديكي وأمراض الإسهال..

وتؤثرمثل هذه الأمراض على النمو بسبب ما يلي:

· نقص الوارد الغذائي نتيجة لنقص الشهية الذي غالبا ما يصيب الطفل عند تعرضه للمرض.
· الممارسات الخاطئة المتعلقة بتغذية الطفل عند إصابته بالمرض والتي غالبا ما تعتمد على إنقاص الوارد الغذائي للطفل بسبب الحمية التي يوضع عليها.
· زيادة معدل الاستقلاب الأساسي الذي يحدث لدى الإصابة بمعظم الأمراض الإنتانية.

ما هي أهمية الزيارات المنتظمة للطبيب خارج حالات المرض ؟؟

لا يمكن مراقبة نمو الطفل بصورة صحيحة وفعالة إلا من خلال زيارة الطفل لعيادة رعاية الطفل السليم بصورة منتظمة وذلك حسب جدول مواعيد

زيارات تلك العيادة.. لذا يجب على الأم اصطحاب طفلها للرعاية الصحية وبصورة منتظمة لضرورة هذه الزيارات في حماية صحة الطفل..

إن الطفل الطبيعي يجب أو يزور عيادة الطفل السليم بصورة منتظمة حسب الجدول المعتمد لزيارات هذه العيادات أما في حال ظهور الإصابة بالمرض فيجب أن يزور الطفل الطبيب وخلال فترة لا تتجاوز 24 ساعة..

كما يمكن وضع برنامج خاص للزيارات عند الطفل ذوي الحالات التي تتطلب خطط علاجية خاصة..

* يقاس وزن الطفل ما دون الثلاث سنوات مرة كل ستة أشهر و للأطفال أكثر من ثلاثة سنوات مرة كل سنة

و في حال كان هناك شك في معدل نمو الطفل يتم القياس كل ثلاثة اشهر و بشكل عام ينمو الطفل الطبيعي طولاً بمعدل 4 الى 5 سم سنوبا اعتباراً من السنة الثانية للعمر حتى عمرالعشرين سنة و تختلف هذه النسبة من طفل لآخر و من عرق لآخر.








من مواضيع في المنتدى

  رد مع اقتباس
قديم 30-10-2007, 09:16 AM رقم المشاركة : 7
معلومات العضو
حزن فظيع

الصورة الرمزية وجد

إحصائية العضو







وجد غير متصل








فطام الطفل / مشاكل الفطام / الطريقة الصحيحة لـ فطم الطفل الرضيع

كلمات مفتاحية:

ما هي الطريقة النموذجية والصحيحة للفطام / فطام الطفل / فطم الطفل / فطام الرضيع / طريقة فطام الرضيع / طريقة فطام الطفل / الفطام للطفل / مشكلة الفطام / مشاكل الفطام / فطام الأطفال / فطام الاطفال / كيف أفطم طفلي / كيف أفطم طفلي / الفطام الصحيح

مقدمة

إن الفطام في منظار الصحة النفسية للطفل مجرد تحول في أسلوب الغذاء، فالفطام يعرف بأنه إدخال طعام خارجي مع لبن الأم وهو بالإضافة لهذا تطور نفسي لكل من الأم ورضيعها،

وهذا التطور ضروري لنمو ذاتية الرضيع وتفتّح شخصيته، ودخوله إلى عالم "الذين كبروا" وراحوا يخدمون أنفسهم بأنفسهم.

والطريقة المثلى للفطام بشكل عام تعتمد على التدريج، وعلى مدى شهور طويلة وليس شهر أو اثنين أو يوم أو يومين،

بحيث تكون كافية لتحويل الرضيع من الاعتماد على حليب الأم أو الصناعي فقط، إلى الاعتماد على الطعام العادي في المقام الأول، ثم على حليب غير حليب الأم.

وعادة يكون العمر المناسب لبداية الفطام، ما بين أربعة وستة شهور، وهذا إذا اعتمدنا التعريف السابق للفطام بكونه إدخال طعام خارجي للطفل مع لبن الأم فلابد من التأكيد هنا على أن الرضاعة الطبيعية هي الأفضل للوليد؛

فمن أهم فوائدها الكثيرة أنها تقوي جهاز مناعته ضد كثير من الأمراض الفتاكة، إضافة إلى أنها تقوي الرابطة العاطفية بين الأم والطفل،

وعند الظروف الخاصة والقاهرة؛ مثل فقد الأم أو مرضها، أو طبيعة خروجها للعمل، أو عند وجود توأم؛ تكون الرضاعة المختلطة أو الصناعية هي البديل الأنسب.





وقبل أن أتحدث عن الطريقة المثلى للفطام لا بد من مراعاة بعض العوامل عند بداية الفطام وهي:

1- تجنب البداية خلال الشهور الصيفية؛ وذلك حتى نجنب الطفل خطر الإصابة بالنزلات المعوية.

2- يجب أن يكون الطفل بصحة جيدة، فيجب ألا تبدأ مع طفل يعاني من أي أمراض مثل الهزال، أو سوء التغذية، أو النزلات المعوية، أو الحمى.

3- يجب ألا يبدأ الفطام سريعا، دون تدرج، حتى لا يصاب الطفل بالاضطرابات الهضمية، أو النزلات المعوية.

4- مراعاة النظافة؛ وذلك لأن الطفل سينتقل من مصدر واحد للتغذية سواء حليب الأم المعقم، أو الحليب الصناعي، إلى مصادر أخرى عديدة ومتنوعة، يسهل تلوثها، ويصعب المحافظة على تنظيفها،


وعلى هذا يجب على الأم غسل اليدين جيدا قبل تغذية الطفل، وغسل آنية الطعام جيدا، وكذلك حفظ الطعام بعيدا عن مصادر التلوث.

5- الدعاء الخالص للطفل أن يقويه الحق سبحانه على تجاوز هذا المنعطف في حياته، وللوالدين؛ خاصة الأم، أن يعينها، ويصبرها على تحمل مشاق الفطام.





والآن تعالي معا شهر بشهر وخطوة خطوة لفطام نموذجي صحي ويمكن تقسيمه بالشهور لسهولة التطبيق

ونبدأها من الشهر الرابع:

أولا: الشهور من أواخر الرابع إلى الخامس:

يمكن إدخال الأغذية التالية بالإضافة للرضاعة الطبيعية:

الزبادي منزوع الدسم، البسكويت، المهلبية،

ويتم ذلك باستبدال رضعتين:

الأولى بأكلة مهلبية، والثانية بأكلة زبادي مع بسكويتة خفيفة.

ثانيا: الشهر السادس:

يمكن إدخال الفواكه المهروسة، الخضار المهروس، العسل الأبيض، الأرز، بالإضافة إلى المهلبية، الزبادي، البسكويت.

ويراعى تقشير الفواكه والخضروات بعناية، وتنقيتها من البذور، وتفرم أو تهرس، وعادة يطهى الخضار أو يسلق على البخار، أو في الماء؛ فتؤخذ واحدة بطاطس

+ واحدة جزر + واحدة كوسة + نصف ملعقة أرز + لتر ماء، وتغلى لمدة 45 دقيقة على الأقل، على نار هادئة، ثم تصفى وتهرس جيداً، ويضاف القليل من الملح والليمون.

مع ملاحظة أن الطفل يكتفي بخمس وجبات اعتبارا من هذا الشهر،

فتستبدل ثلاث رضعات:

الأولى بوجبة مهلبية، والثانية بوجبة شُربة خضار، والثالثة بوجبة زبادي مع ملعقة عسل أبيض وبسكويت مع تفاح مبشور أو مهروس أو مفروم.

ثالثا: الشهر السابع:

نبدأ في هذا الشهر بإدخال اللحوم (البيضاء والحمراء)، الكبدة، الجبن القريش، المربى، بالإضافة لما سبق.

مع مراعاة أن هذه الأصناف لا تقدم للطفل كلها دفعة واحدة؛ بل تقدم واحدة بواحدة، فتبدأ بما يستسيغه الطفل، دون ظهور أية أعراض جانبية،

ثم ينقل إلى الصنف الثاني، فالثالث، وهكذا، وتبقى عدد الوجبات خمس وجبات، منها رضعتان صافيتان.

رابعا: الشهران الثامن والتاسع:

نفس نوع الغذاء السابق. ويضاف مع الخضار بعض الأرز أو العدس، بحيث يهرس الخضار بالشوكة، ولا يصفى حتى يتعود الطفل على الأكل سميك القوام بالمعلقة.

ويكون عدد الوجبات 5 وجبات، منها رضعة واحدة صافية، والأخرى مع الغذاء.

خامسا: الشهور من العاشر حتى الثاني عشر:

يبدأ تناول أصناف طعام الأسرة العادي، واللبن، مع حليب الأم بحيث تبقى هناك رضعة واحدة صافية، ويفضل أن تبدأ محاولة استعمال الكوب لشرب اللبن.

سادسا: بعد الشهر الثاني عشر:

نفس نوع الغذاء السابق، ولكن تصبح الوجبات أربعا، وبالنسبة للرضاعة تستمر رضعة واحدة حتى الفطام الكامل،
حسب رغبة الطفل، ولن تجدي هناك مشكلة -إن شاء الله- في سحب الرضعة الوحيدة بالتدريج.

وختاما إليك بعض النصائح الغذائية العامة لتساعدك في فطام طفلك:





1- لا تعطي الطفل أكثر من صنف جديد في المرة الواحدة، بل تقدم واحدة بواحدة فقط. فتبدئي بما يستسيغه الطفل، دون ظهور أعراض جانبية، ثم ينقل إلى الثاني، وهكذا.

2- يستمر نظام الأربع أكلات، حتى الفطام الكامل عند عمر سنة ونصف إلى سنتين.

3- الحلوى والشيكولاتة لا تعطى إلا بعد الوجبات مباشرة، حتى لا تفسد الشهية.

4- تجنبي إعطاء الطفل المشروبات والمأكولات المثلجة؛ لما تسببه من اضطرابات معدية ومعوية بالإضافة لاحتوائها على الكافيين الذي يسبب الأرق.

5- تجنبي إعطاء الطفل الأغذية المحفوظة، للسبب ذاته، بالإضافة لاحتوائها على المواد الحافظة المضرة بنمو أجهزة الطفل مثل الكبد والكلى.

6- تجنبي إعطاء الطفل لحوم الحيوانات الصدفية مثل الجمبري وأبو جلمبو (الكبوريا) وأم الخلول، لما تسببه من الإسهال والقيء والحساسية الجلدية.

7- أفضل الفواكه المناسبة للطفل هي الكمثرى، والموز والبرتقال والتفاح؛ وذلك لأنها سهلة الهضم. ويراعى عدم إعطائها بين مواعيد الوجبات حتى لا تضعف الشهية.

8- يجب التنويع في أصناف الأكل من يوم لآخر؛ منعا للسأم وضعف الشهية.

9- تجنبي تغذية الطفل دون إرادته حتى لا يكره الطعام؛ فربما يكون به مانع مرضي مثل التهاب اللثة، أو في مرحلة التسنين، أو التهاب الحلق.

10- حتى نهاية العام الأول؛ تجنبي إعطاء الطفل:

حليب البقر، التوابل والبهارات، والمكسرات، وزلال البيض.

11-حتى عمر ستة شهور، تجنبي إعطاء الطفل:

الأغذية السابقة؛ وهي التوابل والبهارات، والمكسرات، وزلال البيض، بالإضافة إلى العسل، والأطعمة الدسمة الدهنية.









من مواضيع في المنتدى

 :: توقيع العضو::




{ الـــقـــوانــين و الـــتـــعــــلــــيـــمـــات }

{ الــهــيــكــل الــتـنــظـــيـــمـــي }
  رد مع اقتباس
قديم 30-10-2007, 10:06 AM رقم المشاركة : 8
معلومات العضو
.: إداري منتديات حزن :.
: مشرف قسم الرياضة :
¦رئيس رابطة نادي الهلال السعودي¦
.. ـِللهِيـبـّـهْ ع‘ـًـًنْوآنَ..

الصورة الرمزية ولــد عــتــيــبــه

إحصائية العضو








ولــد عــتــيــبــه غير متصل



وسام الوفاء وسام التقدير وسام العطاء 
حكمتي في الحياة

على قدر اهل العزم تأتي العزايم وتأتي على قدر الكرام المكارم

كـــل الشـــكر لــكــ على المــــــعلومات الجـــــميله والرائـــعه عن جداول أكلات الأطفال مشــــكوره يالغــــــاليه وتقبلـــي مروري المتواضع






من مواضيع في المنتدى

 :: توقيع العضو::

إلى من يهمّهُ الأمر / المُحترم .. بعد السلام والتحية .. خِطاب شديد اللهجة. أما بعد : نُحيطكم عِلماً بأن حزن سوف يبقى للتاريخ
  رد مع اقتباس
قديم 30-10-2007, 05:10 PM رقم المشاركة : 9
معلومات العضو
شخصية هامة

الصورة الرمزية الفجر الجديد

إحصائية العضو







الفجر الجديد غير متصل



وسام الوفاء مشارك في فعاليات الحج 2010 مشارك في فعاليات رمضان 2010 
حكمتي في الحياة

تـذكـر أن أسلوبكـ في التعامل مع الاّخرين يساوي مكانتكـ فكلما أرتقى أسلوبكـ علت مكانتكـ

وجد

موضوع رائع ومفيد

إن شاء الله كل أم تستفيد منه

كل الشكر عزيزتي على مجهودك الرائع

الله يعطيك العافية






من مواضيع في المنتدى

 :: توقيع العضو::

  رد مع اقتباس
قديم 02-11-2007, 11:48 AM رقم المشاركة : 12
معلومات العضو
شخصية هامة
«°¤أْنِِتِ محَبــِـِـِـِوِبـِـِيِ¤°»

الصورة الرمزية Miss Nova

إحصائية العضو








Miss Nova غير متصل



حكمتي في الحياة

سبحان الله ... الحمد لله ... لا إله إلا الله ...الله أكبر... ولا حول ولا قوة إلا بالله

وجد

يعطيك العافيه يالغلا

طرح جدا رائع ومهم لكل ام

مشكــــــــــووره يالغلا

سي يا






من مواضيع في المنتدى

 :: توقيع العضو::

  رد مع اقتباس
قديم 02-11-2007, 01:18 PM رقم المشاركة : 13
معلومات العضو
عضو موقوف

إحصائية العضو








مرسول الحب غير متصل



يعطيكِ ألف عافية على هذا المجهوود
دمتي بوود::..






من مواضيع في المنتدى

  رد مع اقتباس
قديم 02-11-2007, 01:21 PM رقم المشاركة : 14
معلومات العضو
¸. عضو مميز .¸
نسـل الأجـواد

الصورة الرمزية .. ديــــم ..

إحصائية العضو








.. ديــــم .. غير متصل



العضو المميز وسام المشاركة الرمضانية 
جـــزااك الله خيــر وجد ،،
مـووضوع مفيــد وقيم ،،
لا عدمنــــاك






من مواضيع في المنتدى

 :: توقيع العضو::

  رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 06:30 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, vBulletin Solutions, Inc. HOZN.COM
جميع المشاركات المكتوبة تعبّر عن وجهة نظر صاحبها ولا تعبّر بأي شكل من الأشكال عن وجهة نظر المنتدى